ثقافة عامة

لماذا سمي البحر الميت بهذا الاسم

لماذا سمي بالبحر الميت

سُمي البحر الميت بهذا الاسم لعدم وجود كائنات بحرية تعيش فيه، وذلك بسبب ملوحته الزائدة،حيث إن الأيونات الموجودة في الملح تؤثر على الضغط الإسموزي للخلايا مما يؤدي إلى خروج الماء منها، وهذا بدوره يقتل الخلايا النباتية، والحيوانية، ويمنع الخلايا الفطرية والبكتيرية من التكاثر، ولكن البحر الميت لا يُعد ميتاً حقاً، وذلك بسبب وجود بعض أنواع البكتيريا، والفطريات، والطحالب التي تُسمّى دوناليلا، حيث يعتبر البحر الميت من البحار الموجودة في العالم، ويقع في دولة الأردن وفلسطين، ويتساءل الكثير عن تسمية البحر الميت بهذا الاسم، وذلك لأن البحر الميت يضم الكثير من القصص  والخفايا بداخله، لذا نستعرض معكم في هذا المقال العديد من المعلومات حول البحر الميت وسبب التسمية بهذا الاسم.

سبب ملوحة البحر الميت

يعود السبب وراء الملوحة العالية للبحر الميت لاعتباره محطةً لمياه الأمطار والمياه السطحية المُتدفقة، وفي نفس الوقت لا يوجد للبحر الميت أي منفد لتدفق المياه منه، فهو محاط باليابسة من ثلاثة جوانب، ويتعرض البحر للتبخر نتيجة ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف، بالإضافة للظروف المناخية الجافة والحارة طوال السنة، ومع مرور الزمن وتبخر كمية كبيرة من المياه، زادت نسبة الملوحة فيه أكثر.

أين يقع البحر الميت

يقع البحر الميت في جنوب غرب قارة آسيا بين فلسطين والأردن، حيث يقع الشاطئ الشرقي للبحر في الأردن، بينما الغربي فيقع في فلسطين، ويُعدّ البحر الميت أدنى نقطة على سطح الأرض، وتبلغ مساحة سطحه 397 متر تحت مستوى سطح البحر المتوسط، ​​ويبلغ طوله 82 كم، كما يحتوي البحر على الملح بنسبة 25%، وهذا يزيد عن النسبة الموجودة في المحيطات بمقدار 6,4%، إضافةً لذلك لا يوجد للبحر الميت منافذ فهو بحر مغلق، ولكن تتمّ تغذيته بالمياه بواسطة نهر الأردن والوديان التي تكون جافة في العادة، ولكنّها تمتلئ خلال فصل الشتاء.

فوائد مياه البحر الميت

يجلب البحر الميت العديد من الفوائد للمناطق الحدودية التي تقع بجواره، حيث تستفيد منه في نشاطها السياحي، فيقصده السياح للاستفادة من خصائصه العلاجية، فتستخدم ملوحته في علاج بعض الأمراض، ويعتقد أن مياهه يمكن أن تكون علاجاً فعّالاً لمرض السكري، والروماتيزم، والصدفية، ولكن يفضل عدم شرب المياه المالحة، لأنها تسبب الاختناق وذلك لأن الحنجرة تتضخم عند ابتلاع المياه المالحة، إضافةً لذلك تعتبر المعادن الموجودة في البحر مفيدة لجسم الإنسان،كما يتمّ تحلية ماء البحر، فيستفاد منها في ريّ الأراضي القريبة منه، وأيضاً يتمّ استخراج البوتاس من البحر، حيث إنّه أحد المكوّنات الأساسية لصناعة الأسمدة الزراعية.

مشاكل البحر الميت

  • يعتبر البحر الميت بحر مغلق فلا تصل له كمية كبيرة من المياه
  • في الفترة الأخيرة قلت المياه التي تذهب لتغذيته مما نتج عنه انخفاض في منسوب المياه.
  • يتكون هذا البحر من حوضين أحدهما شمالي و الآخر جنوبي ، و الحوض الشمالي لا تصل له ولا تغذيه أي مياه أما الحوض الجنوبي فهو الذي يتم إمداده فقط بالماء .
  • المياه التي تقوم بتغذية هذا البحر بالماء يتم استعمال مصادرها التى تأتي منها بصورة كبيرة و تستهلك تماماً فلا يصل للبحر المياه الكافية له فيقل منسوبه من المياة .
  • كما سبق و ذكرنا فإن البحر الميت يحتوي على نسبة كبيرة جدا من الأملاح و البوتاسيوم و لهذا يتم تجفيف البحر لاستخراج هذه المعادن الهامة من داخله للاستفادة بها .
  • الجانب الذي يوازي دولة فلسطين يقع تحت سيطرة العدو الإسرائيلي.
  • تستخدمه الدول المطلة عليه كمكان للصرف حيث يتم تصريف المواد الصناعية الضارة و مياه الصرف الصحي في مياهه ، وب هذا فقد تعرض للتلوث بصورة كبيرة جدا عن السابق.
  • يعتبر منطقة البحر الميت، هي أخفض منطقة في العالم بأكمله عن سطح الأرض، حيث يقل ارتفاعه عن سطح البحر بمسافة 400 متر.
  • يعتبر البحر الميت من الأماكن التي يحدث لها تغيير سنوياً، حيث يتسم منسوب المياه فيه بالنقصان بما يعادل متر كل عام، مما أدي إلى تغيير مظهره الطبيعي في القرن الـ 21.

مسميات أخرى لـ البحر الميت

  1. أطلق على البحر الميت عدد من المسميات ومنها البحيرة المقلوبة، وترجع هذه التسمية إلى أن العلماء يعتقدون بأنها المكان الذي خسف الله قوم لوط فيه، لذلك فعرفت البحيرة المقلوبة، نتيجة أن الله قلب الأرض على قوم لوط.
  2. كما اطلق البحر الميت اسم بحر الملح، نتيجة لنسبة الملوحة العالية به، وعرف باسم بحر سدوم، نظراً لوقوعه بجوار منطقة سدوم.
  3. وعُرف ايضًا البحر الميت في عهد سيدنا عيسى باسم بحر الموت، والبحر النتن، حيث أن هذا البحر كان يخرج منه رائحة كريهة، ويعرف ببحر لوط نتيجة لبعثة سيدنا لوط لأهل هذه الأرض.
السابق
معلومات عن نهر الكونغو
التالي
أغنى 10 أندية كرة قدم في العالم