معلومات دينية إسلامية

سورة بدأت بوصف الخيل

ما هي السورة التي بدأت بوصف الخيل؟، نجاوب معكم في التقرير التالي عبر موقعنا معلومات صح عن هذا السؤال إضافة إلى ذكر أهم المعلومات عن هذه السورة وعدد أياتها ومتى نزلت وفي أي مكان نزلت.

سورة بدأت بوصف الخيل

السورة التي بدأت بوصف الخيل هي ” سورة العاديات ” وهي من السور القصيرة في الجزء الأخير من القرآن الكريم ” جزء عم”، وهي من السور التي لم يذكر فيها لفظ الجلالة ونزلت بعد سورة العصر في نفس الجزء، والعاديات معناه قسم بالخيل التي تكون في الغزو، والعاديات هي صفة من صفات الخيل ومعانا شديدة السرعة، وفيها تعظيم للخيل.

معلومات عن سورة العاديات

  • سورة العاديات من السور المكية.
  • تأتي في الجزء الثلاثين – الجزء الأخير – في القرآن الكريم.
  • عدد أيات سورة العاديات 11 أية.
  • تأتي ترتيبها في السور رقم 100 في سور القرآن الكريم.

لماذا سميت سورة العاديات بهذا الاسم

يرجع السبب الرئيسي في تسمية سورة العاديات بهذا الاسم لأنها بدأت باسم العاديات في قوله تعالى “وَالْعَادِيَاتِ ضَبْحًا”، وهي صفة من صفات الخيل والمقصود بها شديد السرعة عند الركض الشديد، وأكملت السورة بوصف الخيل وتعظيمه لمشاركته في الجهاد في سبيل الله عز وجل.

 

السابق
اسم مؤنث معناه الفضة
التالي
قصة قوم لوط عليه السلام